دمشق  
صورة اليوم
ختام برنامج تدريب ريادة الأعمال
التالي
ختام برنامج تدريب ريادة الأعمال
وجه اليوم
"مصطفى عزو".. نقش التراث على الإكسسوار
التالي
ثلاثة ايام أخرى
كبيرمتوسطصغير حجم الخط :
أحمر رمادي أزرق
أضف eSyria إلى المفضلة اجعل eSyria  صفحتك الرئيسية  
شخصيات من دمشق

د. "طالب عمران".. الخيال العلمي وقراءة المستقبل

رهام ديوب

السبت 26 آب 2017

البرامكة

عاشق البحر والفضاء، وأحد أهم رواد أدب الخيال العلمي في العالم العربي، هو الكاتب الذي اتسم أدبه بالإنسانية والنظرة الفلسفية والمحاكاة العلمية والنظرة المسقبلية، إنه الدكتور "طالب عمران".

تكبير الصورة

مدونة وطن "eSyria" وبتاريخ 20 آب 2017، التقت الدكتور "طالب عمران" في مكتبه في كلية الهندسة المدنية، فقال: «البدايات كانت من المدينة التي تغفو على كتف البحر "طرطوس"، حيث كانت طفولتي مختلفة قليلاً.

علمني عمي القراءة والكتابة عن طريق القرآن الكريم، وكنت حينئذٍ في الرابعة أو الخامسة من عمري، وفي السابعة دخلت المدرسة، وبعد اختبار وجد الأساتذه أن معلوماتي تؤهلني لدخول الصف الثالث الابتدائي، هذه الميزة أعطتني نوعاً من القوة الداخلية، فكنت مرشداً لرفاق أكبر مني، غارقاً في القراءة، وحالماً في البيئة من حولي».

يتابع الدكتور "عمران": «أدب الخيال العلمي هو فرع من فروع الأدب، وله جذوره في الماضي، حيث كانت بدايته الحقيقية مع "جول فيرن" عام 1865 عندما كتب رواياته المتتالية، وأولها "من الأرض إلى القمر".

كما يمكننا أن نراه واضحاً في "لوقيانوس السوري السميسطائي" المشهور بحوارياته ومغامراته المدهشة المفتوحة، فقد تحدث عن الكواكب المسكونة، والرحلات إلى القمر، ورحلات في جوف الأرض.

يمكننا أن نعدّ "لوقيانوس السوري" الرائد الأول للخيال العلمي في التاريخ الذي نعرفه على الأقل.

أيضاً "حي بن يقظان" الذي كتبه "ابن طُفيل" كان نوعاً من الخيال العلمي، وكذلك "رسالة الغفران" لـ"أبو علاء المعري».

وفيما يتعلق بأعماله، قال: «لقد كتبت "النبضة"، وكانت أول قصة خيال علمي لي،
تكبير الصورة
غلاف الأزمان المظلمة
نشرت وقتئذٍ في صحيفة "البعث" عام 1972، ثم في عام 1976 بدأت نشر كتبي، فكان لي "العالم من حولنا" و"كوكب الأحلام "، كما كتبت العديد من القصص والمسرحيات، مثل: مسرحية "طوفان الدم" التي أخرجها الفنان "ياسر العظمة"، و"رجال في الفوضى"، إضافة إلى مسرحية "أناس بلا ملامح".

أما في عام 1988، فقد قدمتُ أول حلقة من برنامج "ظواهر مدهشة"، وفي كل حلقة أحاول تقديم قصص مختلفة.

لكاتب الخيال العلمي الحق في قراءة المستقبل، وأنا لدي هوس في الكتابة عن المستقبل والتنبؤ بالقادم، وهذه التنبؤات ناجمة عن دراسة وإحساس.

فمثلاً رواية "الأزمنة المظلمة" تؤرّخ لقرن من الزمن بدأت ملامحه في 11 أيلول، ففكرتها أتت قبل 10 سنوات من إصدارها، بدأت كتابتها في عام 2000، وكنت أتوقع أن هناك حدثاً ما سيهز الوجدان العالمي، وبعد 11 أيلول 2001 بدأت الرؤية تتوضح، وكنت قد كتبت نصف الرواية، فأدخلت ما جرى فيها، ثم بدأت الرواية تأخذ منحى آخر يتحدث عن أزمان قادمة شديدة الخطورة».

وعن إمكانية الاستفادة من أدب الخيال العلمي في البحث العلمي، وضح قائلاً: «ما من بحث علمي إلا وكان الخيال أساساً له، فعندما اخترع "أديسون" المصباح الكهربائي كان يتخيل ثم أخذ يجرب ويجرب حتى نجحت تجربته، إذاً الباحث يتخيل، ثم يقوم بالعمل بناء
تكبير الصورة
من رواياته
على ما تخيله.

يمكن أن نقسم الخيال العلمي إلى قسمين: الأول جاد، والآخر فانتازي كما نراه في السينما الأميركية، مثل: "حرب النجوم"، و"حديقة الديناصورات"، فهي على الرغم من الإبهار الذي تصنعه، إلا أنها لا تستند على حقائق علمية. الفن اهتم بالفنتازيا كثيراً لكونها تستند على خدع يمكن أن تقنع المشاهد بما يشاهده».

أما بالنسبة لمجلة "الخيال العلمي"، فقال: «مجلة "الخيال العلمي" هي ثاني مجلة في العالم بعد مجلة "الخيال العلمي" الأميركية، وكانت البداية في عام 2008، حيث كانت تطبع شهرياً، ومع بداية 2012 تحولت إلى فصلية، عندها قررنا في الجامعة إصدار مجلة شهرية؛ وهي مجلة "الأدب العلمي"، وفي الشهر القادم تكمل عامها الخامس».

أما عن علاقة هذا الجيل بالقراءة والخيال، فقال: «هذا الجيل هو الهمّ الذي أحمله؛ إذ أخشى أن يصبح جيلاً رقمياً مرتبطاً بالآلة ومبتعداً عن الخيال الذي يأتي بالمشاعر والرومانسية، فنحن في زمن الأتمتة التي طغت على العقول والمشاعر التي تتضاءل بتضاؤل الخيال، والآلة تقدم له كل شيء وتغيّب دور العقل».

"أيمن الحسن" كاتب قصة قصيرة ورواية، وأمين سرّ فرع "دمشق" لاتحاد الكتّاب العرب، وأمين تحرير مجلة "المعرفة"، قال عن الدكتور "طالب": «حالة استثنائية، فنحن كعرب سوريين نعتز بهذا الفكر في الخيال العلمي، الذي ترك بصمة مميزة في "سورية"
والوطن العربي، وما يقدمه من نتاج أدبي في هذا المجال يرقى إلى مستويات عالمية.

لقد استطاع "طالب عمران" الإبحار في هذا الأدب الصعب الذي يحتاج إلى مخيلة واسعة تبني أحداثاً وقصصاً ومغامرات في الكون، فشدّ انتباه القارئ وأثار فضوله للعلم والمعرفة، ووسّع مداركه وتصوراته حول المستقبل وما يحمله من مفاجآت».

الجدير بالذكر، أن الدكتور "طالب عمران" من مواليد عام 1948، تخرّج في كلية العلوم بجامعة "دمشق"، ونال الدكتوراة في المنطويات التفاضلية والفلك عام 1984، وله أكثر من 90 دراسة وقصة ورواية.


"ربا أبو طوق".. الموسيقا في نصوص شعرية
باهتمام كبير بالتشكيل الفني، وقدرة على صياغة نصوص شعرية بموسيقا القصيدة، استطاعت الشاعرة "ربا أبو طوق" أن تنوّع موضوعاتها الشعرية لتشمل جوانب إنسانية متنوعة، مثل: حب الوطن، والنزوع العاطفي، وغيرهما.
اقرأ المزيد
يمكنكم متابعتنا من خلال
خدماتنا
موقع المفكرة الثقافية  موقع المفكرة الثقافية
موقع يقدم المعلومات عن الأحداث والأنشطة الثقافية في جميع محافظات القطر .
موقع حركة الطيران موقع حركة الطيران
موقع يقدم المعلومات عن حركة الطيران في مطارات الجمهورية العربية السورية .
استعلامات حكومية استعلامات حكومية
موقع يقدم المعلومات للمواطنين عن الخدمات الحكومية وكيفية الحصول عليها.
دليل المواقع السورية دليل المواقع السورية
دليل يشمل كافة المواقع السورية على شبكة الانترنيت مصنفة حسب فئات.
حالة الطقس في سورية حالة الطقس في سورية
حالة الطقس في محافظتك ، اليوم وكل ساعة والايام القادمة أيضا ، نظم إجازتك .
موقع الكتاب موقع الكتاب
موقع الكتاب السوري / روايات وقصص ، يمكنك من التواصل مع القراء ، ارسال تعليقات ، الاشتراك بالنشرة البريدية لمتابعة كل جديد.
المحافظات
  • دمشق
  • حلب
  • اللاذقية
  • حمص
  • دير الزور
  • السويداء
  • القنيطرة
  • إدلب
  • حماة
  • طرطوس
  • الرقة
  • درعا
  • الحسكة
  •  
    أخبار سورية أخبار دمشق وريفها أنشطة أدب فن من المغترب
    جولة صوت وصورة اتجاهات حلول ومقترحات أماكن آثار
    شباب وجامعات رياضة أعمال منوعات طرق ومواصلات مجتمع
    وجه من دمشق صور من دمشق شخصيات من دمشق
    بريد المحررين | من نحن | اتصل بنا | اتفاقية استخدام الموقع
    جميع الحقوق محفوظة © eSyria 2017